• Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

جثمان طفل بورسعيد يكشف عطل مشرحة مستشفى بورفؤاد

جثمان طفل بورسعيد يكشف عطل مشرحة مستشفى بورفؤاد

 

كتبت _شيماء رشاد
اكتشف أهل الطفل المتوفى مصطفى محمد سلامة، 10 سنوات، داخل مدرسة الراعى الصالح ببورفؤاد اليوم الثلاثاء، أن مشرحة مستشفى

بورفؤاد العام لا يعمل لعطل بالثلاجات، مما دفعهم لتقديم طلب إلى النيابة لنقل الطفل إلى مشرحة مستشفى بورسعيد العام، وذلك لانتظار وصول والده الذي يعمل بدولة الإمارات لإلقاء نظره الوداع عليه؛ لتكون تلك الواقعة ضمن مسلسل الإهمال الكبير الذي يعصف بمستشفيات محافظة بورسعيد والذي اختلفت أشكاله.

ويذكر أنه لقي الطفل مصطفى محمد سلامة، 10 سنوات، مصرعة داخل فناء مدرسته بمدينة بورفؤاد في ظروف غامضة وذلك عقب إصابته بإعياء مفاجئ مما جعله يسقط صريعا.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

لمراسلتنا


Google