• Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

أفكار بسيطة ترفعين بها إنتاجيتك في العمل

تعاني كثير من السيدات العاملات من إشكالية تكاد تكون يومية وهي المتعلقة بضعف الإنتاجية في العمل، لأسباب عدة ومتفاوتة، وإن كان أغلبها يندرج تحت بند الفشل في انجاز المهام المطلوبة في الوقت المحدد.

الأمر الذي يصيب النساء بالقلق والضيق، نظراً لحاجتهن إلى الانتهاء سريعاً وبكفاءة عالية من الأعمال المطلوبة، كي يعدن إلى منازلهن.
نقدم في الخطوات العشر البسيطة التالية مجموعة نصائح قد تفيدك على هذا الصعيد:

تقليل ساعات العمل: فهو مفيد على غرار ضباط ميزانية الأموال، إذا أن تلك الطريقة تجبر الأشخاص على أن يكونوا أكثر فعالية في إنجاز المطلوب منهم في العمل. وإنهاء العمل نصف ساعة مبكراً مرة واحدة في الأسبوع يجعل الإنسان أكثر إنتاجية.

التوقف عن القيام بمهام متعددة في نفس الوقت: فتلك الطريقة خاطئة، ويجب التوقف عن انتهاجها، لأن الانتقال من مهمة إلى أخرى يعترض وظائف الدماغ. ولهذا ينصح بالتركيز على شيء واحد فقط والابتعاد عن إقحام الدماغ في مهام متعددة، وذلك لكي يتمكن من انجاز الهدف المطلوب انجازه بفاعلية.
التقليل من قراءة الأخبار: لأن ذلك قد يشتت الفكر والانتباه، وقد يمنح الشخص جرعة اكتئاب، تؤثر عليه بالسلب. فالدماغ يمكن أن يتعب مثله مثل أي عضلة أخرى في الجسم.
ممارسة تمرينات رياضية قبل بدء العمل: تبين أن تلك التمرينات تساعد على تحسين القدرة الذهنية على مدار ساعتين عقب الانتهاء منها، وهو ما يساعد على زيادة الإنتاجية.
الدخول في سباق مع الزمن: فالمنافسة من المحفزات الرائعة التي تساعد على رفع الكفاءة وزيادة الإنتاجية.
الاستعانة بمفكرة : فمن خلال تدوين الأفكار والأشياء التي تشغل بالك، تتوفر مساحة داخل الدماغ، وهو ما يتيح بالتالي ذاكرة يمكن الاستفادة منها في انجاز المهام التي تحتاجين للتركيز عليها في الوقت الحاضر.
تناول توت وفراولة: حيث تبين أن تناول تلك الأنواع من الممكن أن يعمل على تحسين الذاكرة، التنسيق الحركي، مكافحة تلف الخلايا والإجهاد الذي يضر بالوظائف الدماغية.
ممارسة لعبة منشطة للدماغ فهو لا يختلف في شيء عن باقي العضلات التي تكون بحاجة حقيقة إلى ممارسة التمرينات أو التدريبات. ويمكن ممارسة بعض الألعاب التي تطور التركيز والإبداع. يمكن تجربة الكلمات المتقاطعة أو ألغاز السودوكو.
إضافة اللون الأصفر لمحيط العمل: حيث تبين أن إضافة هذا اللون للديكور الخاص بمكان العمل من الممكن أن يعمل على زيادة درجة اليقظة والانتباه وبالتالي زيادة الإنتاجية.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

لمراسلتنا


Google